حقق الأمان المالي مع الادخار المستمر

للإنسان سلوك مالي ينعكس على تصرفاته اليومية فيكون حاسماً اتجاه تمتعه بالأمان المالي من عدمه كيف حقق الأمان المالي مع الادخار المستمر

فالتبذير و التوفير يلعبان دوراً هاماً في تحديد الخزينة المالية للفرد الواحد، أو لرب الأسرة  الذي يعتبر مسؤولاً عن حياة عدة أفراد فيتضخم هنا الشور بالمسؤولية المالية.

لذلك يعتبر الأمان المالي عنصراً مهماً من عناصر الحياة المستقرة و السليمة والتي قد تمتع الشخص الذكي بالرفاهية طوال عمره.

لكن الأمان المالي لا يتحقق بين عشية وضحاها فهو يحتاج إلى خطة واستراتيجية مدروسة على المرء أن يتفقه بها جيداً قبل أن يخطو خطوة واحدة إلى الأمام ، وفي هذا المقال سنقوم بمرافقتك نحو الأمان المالي وكيفية الوصول له …

حقق الأمان المالي مع الادخار المستمر

الأمان المالي :

يقصد بالأمان المالي توفر مبلغ مالي دائم كفيل بسد الاحتياجات الحياتية الطارئة مما يشعر الشخص بالاستقرار لتوافر المال دوماً.

وهذا الاستقرار نفسي أكثر منه مادي فالشخص الذي يدخر يكون دائماً في راحة بال لأنه قد عمل بجد لكي يؤمن غده ومستقبله.

ولكي تصل إلى الأمان المالي وتتمتع به عليك أن تجيد مايلي :

  • الادخار: تمتع بسياسة الادخار الشهري لتحقيق مبلغ مالي في نهاية كل سنة ثم قم بإيداعه في حسابك المصرفي لاستخدامه حين الحاجة.
  • الاستثمار: ربما ستشكو من قلة وجود المخاطر في حياتك بينما يبدو رأس المال ماثلاً في حسابك المصرفي أمام ناظريك ودون أن يتحرك فتفكر هنا باستثماره في مشروع ما كي ينمو مالك ويتضخم.
  • ضع خطة لمصروفاتك الشهرية : بإمكانك أن تحضر ورقة وقلم وتقوم بحساب جميع التكاليف والمصروفات الشهرية ثم تحاول أن تقلل من غير اللازم ومن الكماليات من أجل أن تدخر مبلغاً يكفي لأن يتكاثر نهاية كل عام وتقوم باستخدامه لصالحك.
  • الوعي المالي : يفتقر أغلب الناس إلى الشعور بما يقومون بصرفه يومياً دون أن يحاولوا تسجيل ما قاموا بصرفه فينساب المال من جيوبهم انسياب الماء من الجدول، لذلك ننصحك عزيزي القارئ أن تكون واعياً لكل فلس تقوم بصرفه بل قم بتدوينه فوراً.
  • تطبيقات الميزانية: يوجد اليوم تطبيقات متعددة أهميتها تكمن في ترشيد الاستهلاك المالي اليومي ووضع ميزانيات شهرية معقولة، لهذا ستصبح الأمور أكثر سهولة عليك بما أن هاتفك المحمول يرافقك بشكل يومي.
  • 10% من المال : اعمل وفق هذه القاعدة شهرياً وستبقى أمورك المالية مستقرة دائماً، فأي مبلغ مالي حاول أن تدخر منه ما نسبته 10% وما دون ذلك متاحٌ لك أن تستهلكه.
  • ادخر ثم اصرف: الكثير من الأغنياء يتبعون هذا النهج حيث يقومون أولاً بالادخار ثم يقومون بعد ذلك باستهلاك الأموال باحتياجاتهم سيكون من الجيد لو اتبعت هذه القاعدة.

ويبقى أمر الأمان المالي مرهوناً بك بشكل جدي، فأنت وحدك تعلم إن كنت ستحقق الأمان  أم لا وذلك بناءً على مقدار السيولة  التي تنساب من جيبك بشكل يومي ، ومدى وعيك وقدرتك على القيام بترشيد النفقات اليومية لك.

شاركها مع من تحب :)
SEMrush

فريق التحرير

فريق من إدارة التحرير نعمل لمساندة الكتاب في تحرير المقالات ونشرها ايضا بالانابة عنهم. لضمان جودة العمل واستمتاع القارئ الكريم بالمقالات والمواضيع ومناقشة ما يريد مع الكتاب.

فريق التحرير has 134 posts and counting. See all posts by فريق التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *